ملح الطعام يسبب السِّمنة والبدانة خصوصاً عند المراهقين

أثبتت دراسة علمية حديثة أن المراهقين الذين يعتمدون نظاماً غذائياً يحتوي على ملح الصوديوم ـ ملح الطعام بنسبة عالية (High Salt intake lifestyle) معرضون لزيادة الوزن والبدانة بشكل أكبر من هؤلاء الذين يستخدمون الملح بالنسب العادية.

 فقد وجد الباحثون أن السِّمنة والبدانة عند المراهقين ترتبط ارتباطاً وثيقاً بنوع غذائهم من حيث احتوائه على الملح بنسب عالية أم لا. وكانت دراسة سابقة قد أفادت بمثل تلك النتيجة لكن العلماء استمروا في اعتبار تناول ملح الطعام بنسبة كبيرة هو مجرد سبب غير مباشر للسمنة أو سبب جانبي لأنه بحكم الطبيعي فإن الأشخاص الذين يتناولون الكثير من الطعام يتناولون أيضاً الكثير من الملح.

الدواء العربي

وقد أفاد القائم على الدراسة؛ الدكتور هايدونج زو الأكاديمي بجامعة أوجستا الجورجية، أفاد أن دراسته قامت على إحصائيات دقيقة لعينة من 766 مراهق تم جمعهم من خلفيات عرقية مختلفة، وطُلب منهم إبداء وصف تفصيلي لأنظمتهم الغذائية، ثم تم استخلاص الأطعمة المحتوية على الملح وحساب متوسط استهلاك كل منهم للملح يومياً.

ووجد الباحثون أن المتوسط العام هو 3.3 جرام يومياً بينما توصي الجمعية الأمريكية للقلب أن لا يزيد استهلاك الشخص يومياً عن 1.5 جرام من الملح، لكن 90% من المراهقين محل الدراسة قد تجاوزوا تلك النسبة بالفعل. وقد وجد فريق البحث أن المراهقين الذين يتناولون المزيد من الأملاح يميلون للبدانة بمعدل أربعة أرطال أي حوالي 2 كيلوجرام أكثر من الذين يتناولون الأملاح بشكل معتدل.