علاج مبتكر للجلوكوما بعدسات لاصقة من الماس

هناك ثمانين مليون مريض بالجلوكوما حول العالم، وهذا المرض إن لم يتم علاجه فقد يؤدي إلى تلف العصب البصري وفقدان القدرة على الإبصار بشكل نهائي. وعادةً ما يعالج الأطباء مرض الجلوكوما عن طريق وصفات طبية لتقليل الإفرازات داخل عين المصاب. وكثيراً ما يكون من الصعب على المرضى استخدام الوصفات الطبية لعلاج الجلوكوما بشكل صحيح نظراً لكثرة آثارها الجانبية وصعوبة توصيل المواد الفعالة في العلاج إلى المنطقة المستهدفة من عين المريض بشكل سليم.

علاج مبتكر للجلوكوما بعدسات لاصقة من الماس- الدواء العربي

لكن يبدو أن هناك شعاع قوي من الضوء بدأ يسطع في مجال علاج الجلوكوما حول العالم، فقد استطاع باحثون من جامعة كاليفورنيا ولوس أنجلوس (UCLA) استطاعوا خلق طريقة جديدة وقليلة الآثار الجانبية لعلاج الجلوكوما بشكل مبتكر من خلال عدسات لاصقة تحتوي على جزيئات نانويّة متناهية الصغر من الماس ( nanodiamonds ). وبإمكان هذة العدسات جعل علاج الجلوكوما أسهل كثيراً عن طريق استهداف المنطقة المصابة من عين المريض وتوصيل المواد العلاجية الفعالة إليها بدقة عالية.


تلك التقنية الجديدة أظهرت فعالية كبيرة في العلاج أثناء الإختبارات التجريبية، ومن المتوقع لها أن تحقق انتشاراً واسعاً عندما تصبح متاحة لجميع مرضى الجلوكوما حول العالم.