كل ما تريد معرفته عن مرض الحزام الناري (الهربس العصبي)

مرض الحزام الناري هو عدوى فيروسية تصيب الأعصاب الحسية بفيروس يسمي varicella-zoster. ويسبب ألماً شديداً وندوب على مناطق الجسم التي يصلها العصب المصاب بالفيروس.

غالباً ما تستمر الأعراض لفترة تتراوح ما بين الاسبوعين إلى أربعة أسابيع من الإصابة بالفيروس لكن في أحايين كثيرة يستمر الألم المبرح في مكان الإصابة؛ يستمر لما بعد الشفاء من أثر الندوب على جسد المريض بالحزام الناري. وقد أطلق على المرض اسم "الحزام الناري" بسبب الآلام المبرحة التي يشعر بها المريض في مناطق الإصابة.

عادةً ما يصيب مرض الحزام الناري الأشخاص الذين في سن أكبر من الخمسين، ويصف الأطباء مضاد فيروسي (Antiviral medication) لوقف انتشار الفيروس في جسد المريض.

والفيروس الذي يسبب الحزام الناري قد يكون مقدمة للإصابة بمرض فيروسي آخر هو مرض جدري الماء (chickenpox) والعكس بالعكس؛ فالأشخاص الذين سبقت لهم الإصابة بجدري الماء معرضون أيضاً للإصابة بالحزام الناري.

ويجدر الذكر هنا أن هناك فرق طبي واضح بين حالة الحزام الناري (الهربس العصبي) ومرض آخر هو الهربس التناسلي وهو فيروس يصيب الأعضاء التناسلية وسنتحدث عنه بالتفصيل في مقال لاحق.

والحزام الناري من الأمراض الشائعة جداً؛ حيث أنه واحد من بين كل خمسة أشخاص تقريباً في العالم يُصاب بهذا المرض مرة واحدة في حياته على الأقل، ورغم أنه كما قلنا تزيد نسبة الإصابة به بعد الخمسين لكنه عادةً ما يصيب كل الأعمار أيضاً. ومن النادر أن يُصاب الشخص بالحزام الناري مرتين في حياته.

كيف تتم الإصابة بالحزام الناري (الهربس العصبي) ؟


آلية الإصابة بمرض الحزام الناري مرتبطة بالإصابة بمرض جدري الماء، حيث أنه بعد شفاء الشخص من مرض جدري الماء لا يخرج الفيروس بشكل كلي من الجسم لكن يتبقى بشكل خامل وغير مؤذي قريباً من الحبل الشوكي. ولسبب ما غير معروف وفي مرحلة تالية من العمر ينشط الفيروس وينتشر خلال الأعصاب ويسبب أعراض الحزام الناري المؤلمة.